قلعة الكرك هي أكبر القلاع في بلاد الشام، وأشهر معالم السياحة في الأردن، تبلغ مساحتها 25,300 متر مربع وترتفع عن سطح البحر قرابة 1000 متر. وكواحد من أفضل المواقع في الأردن، فليس من المستغرب أن تكون القلعة هي السبب الرئيسي للقيام برحلة إلى هذه المدينة القديمة. ربما يكون حصن الكرك من أكثر القلاع شهرة لما لها من دور مهم في التاريخ. تعد القلعة اهم أماكن السياحة في الكرك.

متى تم بناء قلعة الكرك؟

يعود تاريخ إنشاء أساسات القلعة إلى عصر المؤابيين نحو عام 860 ق م. وقد استخدمها الأنباط بدليل وجود تماثيل نبطية منقوشة في الأسس الأولى بالقلعة.

ما هي قصة حصن الكرك؟

يعود تاريخ إنشائها إلى عصر المؤابيين، وقد استخدمها الأنباط بدليل وجود تماثيل نبطية منقوشة في الأسس الأولى بالقلعة، وظلت في العصر البيزنطي درعاً واقياً للأردن حيث أشارت اليها خريطة مادبا الفسيفسائية بين مجموعة قلاع هذه المنطقة.

وفي الفتوحات الإسلامية طرقتها جيوش المسلمين بقيادة أبي عبيده عامر بن الجراح فاستسلمت له. وظلت القلعة تؤدي دورها الدفاعي في العصر الإسلامي لأن المسلمين اهتموا بالقلاع القديمة وعملوا على تقويتها والإضافة اليها بالزيادة والبنيان، وعندما اسس الصليبيون مملكة بيت المقدس اللاتينية سنة (492هـ 1099م) احتلوا منطقة جنوب الأردن في سنتي (509 و510هـ 1115 و1116م) وأسسوا بارونية الكرك والشوبك.

وفي سنة (537هـ 1142م) استولى الصليبيون على حصن الكرك وأمر الحاكم بابان لوبوتييّه بتش على يد فولك أمير بيت المقدس تشييد وتعزيز هذا الحصن، لحماية الجهة الجنوبيَّة من المملكة وتأمين الطريق بين دمشق ومصر أثناء الحروب الصليبية، وقد كانت من الحصانة والقوَّة بحيث حلَّت مكان قلعة الشوبك التي بُنيت جنوباً قبلها بثلاثين عاماً.

ضرب صلاح الدين الأيوبي على القلعة حصاراً شديداً لفترة من الزمن، ثم تمكَّن من انتزاعها في أعقاب معركة حطين. انتقل حُكم القلعة لاحقاً إلى المماليك ثم العثمانيين، ولم يكن لها دورٌ تاريخي كبير بعد الحروب الصليبية حتى الثورة العربية الكبرى، التي لعبت فيها دوراً بالتحكم بطرق المواصلات بين الحجاز والشام ومصر.

ماذا يوجد في قلعة الكرك

تم تحويل القلعة إلى متحف أثري منذ عام 1980. يعرض المتحف آثار المسلمين في الفترة المملوكية والعثمانية، ويوجد به ايضاً قسم يغطي فترات العصر الحجري الحديث والعصر البرونزي والعصر الحديدي. وتضم مجموعة من قطع أثرية نبطية ورومانية وبيزنطية وصليبية. وقد أعيد فتح المتحف أمام الجمهور في شهر يناير 2004، حيث لا زال متاحاً للعامة منذ ذلك الحين.

كم تبعد قلعة الكرك عن عمان

 تبعد القلعة عن العاصمة عمان عبر الطريق الصحراوي وطريق الكرك حوالي ساعة و 50 دقيقة (130.2 كم).

دخولية قلعة الكرك

رسم دخول حصن الكرك للاردني 0.25 دينار، وللاجنبي 2 دينار اردني . وزارة السياحة والاثار

موقع حصن الكرك على خرائط جوجل

تقع القلعة في مدينة الكرك جنوب المملكة الأردنية الهاشمية، على بعد نحو حوالي 16 كيلومتر من الطرف الجنوبي للبحر الميت.

مواضيع ذات صلة